جراحة الأورام

تستند جراحة الأورام إلى مبادئ أساسية قائمة على الخبرة والعلم الراسخ لإجراء عملية الأورام السرطانية. يحتوي هذا على:

  • تقنية no touch isolation technic، أي استئصال جراحي للأورام بقليل من المعالجة على الورم نفسه، من أجل تجنب انتشار انبثاثات بعيدة أثناء العملية الجراحية.
  • تقنية قسم التشريح الليمفاوي، أي استئصال المسارات الليمفاوية الناقلة وانبثاثات العقد الليمفاوية.
  • انتشال الورم بدون تلوث، أي بدون وضع انبثاثات مستنسخة للورم المستأصَل على الأعضاء أو الأنسجة الأخرى.
  • علاج إضافي لسرير الورم من أجل تجنب النكس الموضعي اللاحق بشكل كبير. للقيام بهذا فنحن نستخدم العلاج الكيميائي الموضعي، المتوائم مع الوضع، في شكل النقيع الشرياني أو التروية المعزولة لأحد الأعضاء أو لجزء من الجسم.
  • الجراحة منخفضة المضاعفات لها تأثير مباشر على جودة الحياة، وخصوصًا إذا أمكن الحفاظ على زمن/مدة العملية في أقصر وقت ممكن، حتى مع العمليات الجراحية الكبيرة، حيث يتم تجنب فقدان الدم قدر الإمكان وعدم ظهور مضاعفات بعد العملية وإن ظهرت فتكون نادرة.
  • إن إعادة البناء بعد إزالة الورم المتمدد، فضلاً عن تجنب التدخل الجراحي غير الصحيح يعدان أيضًا عاملاً مهمًا في الحفاظ على جودة الحياة.
  • موقع المؤشر: يحظى بأهمية مركزية خاصةً في مراحل الورم المتقدمة. يتم تنفيذ العلاج بما يتواءم مع مرحلة الورم، وفي الوقت المناسب وبالاعتماد على قدرة تحمل المريض بمقدار مقبول.