يتراس فريقنا الطبي الأستاذ. الدكتور. كارل راينهارد أيجنر

يستمد المشفى صورته المشرقه التي لا نظير لها من التاريخ المهني العريق للبروفسور كارل ايجنر ومن

خبرته الطويلة في جراحة الأورام ومشاركته الشخصية والمنهج الذي يطالب به في العلاج الكيميائي الموضعي

من أجل تلبية احتياجاتك وتقديم علاج طبي عالي الجودة ورعاية ودعم شامل، قمنا بتشكيل فريق من الأطباء المتحمسين ذوي الخبرة. وتم تدعيم الفريق بأطباء متخصصين من تخصصات أخرى، فضلاً عن موظفين محترفين في قسم الرعاية والإدارة.

الأستاذ. الدكتور. كارل راينهارد أيجنر – المدير الطبي

يعد الأستاذ. الدكتور.أيجنر أحد رواد العلاج الكيميائي الموضعي على مستوى العالم. انخرط لأكثر من 30 عامًا في علاج (RCT) وأصبح اليوم من أكثر الأطباء خبرة على الصعيد الدولي في طريقة العلاج هذه. توثق العديد من المحاضرات والعمليات الخارجية في الولايات المتحدة الأمريكية واليابان والصين وإسرائيل ومصر وأستراليا والعديد من البلاد الأخرى، فضلاً عن أكثر من 200 مطبوعة متخصصة ومحاضرة وعملية خارجية داخل البلاد وخارجها، كلها توثق مشاركته الطبية القوية في

العلاج الكيميائي الموضعي RCT . اختصارا

 

أتم الأستاذ. الدكتور. أيجنر دراسته الطبية وأكمل أساسيات تدريبه الجراحي في جراحة القلب والأوعية الدموية بجامعة إرلانغن. وحصل على الأستاذية من جامعة غيسن في مجال تقنيات العلاج الكيميائي الموضعي في تخصصه العلمي وهو جراحة الأورام. وفي عام 1981 قام الأستاذ. الدكتور. أيجنر بتطوير تقنية لإجراء أول عملية تروية معزولة للكبد على الإنسان باستخدام مجازة للقلب والرئة، وفي السنوات التالية قام بإجراء مجموعة متنوعة من العمليات الجراحية الأخرى والقثطار الخاص لتنفيذ علاج معزول لأعضاء وأجزاء من الجسم، بما في ذلك سرطان البنكرياس.

أصبح الأستاذ. الدكتور. أيجنر من عام 1986 وحتى عام 1991 كبير الأطباء الجراحين في مستشفى مقاطعة تروسبيرغ في شيمزى، كما أصبح رئيس قسم جراحة الأورام في مستشفى أسكليبيوس بولين في مدينة فيسبادن حتى عام 2001. ومنذ عام 2002 وحتى عام 2005 ترأس قسم جراحة الأورام في مستشفى Medias Klinik GmbH في رانسباخ-باومباخ. وأصبح الأستاذ. الدكتور. أيجنر المدير الطبي لمستشفى Medias Klinikum GmbH & Co KG، المستشفى الخاص بجراحة الأورام في مدينة بورغ هاوزن الواقعه على نهرالسالزاخ.

الدكتور.إمير سيلاك – رئيس الأطباء المشرفين

أتم الدكتور. إمير سيلاك دراسة الطب في بانيا لوكا (البوسنة والهرسك)، حيث عمل بعدها لمدة خمسة أعوام في قسم جراحة المخ والأعصاب بالمستشفى الجامعي هناك.

وقد عمل الطبيب البوسني منذ عام 1993 مع الأستاذ. الدكتور. أيجنر. أكمل الجزء الخاص بالجراحة العامة من تدريبه المتخصص في فريق الأستاذ. الدكتور. أيجنر في البداية بوصفه طبيبًا مساعدًا، ثم تخصص بعدها في تقنيات العلاج الكيميائي الموضعي.

أصبح منذ عام 2002 وحتى عام 2006 طبيبًا مشرفًا مع الأستاذ. الدكتور. أيجنر في قسم جراحة الأورام في مستشفى Medias Klinik GmbH في رانسباخ-باومباخ. أصبح  الدكتور إمير سيلاك منذ عام 2006 طبيبًا مشرفًا في قسم جراحة الأورام بمستشفى Medias Klinikum GmbH & Co. KG في بورغ هاوزن على سالزاتش.

الدكتوره. سابينه غايلهوفر – طبيبة مشرفة

درست السيدة الدكتورة. سابينه غايلهوفر في ميونيخ ولوس أنجلوس/بالولايات المتحدة الأمريكية وحصلت على الدكتوراه عام 1988 في قسم الأمراض الجلدية بجامعة LMU ميونيخ عن موضوع "تأثير ليزر الأرغون على البشرة والأدمة والأوعية".

حصلت في عام 1991 في المؤتمر الدولي الخامس حول التقدم في مجال العلاج الكيميائي الموضعي (ICRCT 91) على جائزة أفضل ملصق عن "العلاج الموضعي  لسرطان البنكرياس"، وفي عام 1994 في مؤتمر ECCO (المؤتمر الأوروبي حول الأورام السريرية) في باريس حصلت على جائزة "أفضل عرض علمي عن سرطان المبيض" "Best scientific presentation on Ovarian Cancer".

وتعمل منذ عام 1989 مع الأستاذ. الدكتور. أيجنر. أكملت تدريبها التخصصي في الجراحة في بدايتها كطبيبة مساعدة وعملت من الناحية العلمية في موضوعات محددة للعلاج الكيميائي الموضعي . أصبحت الدكتورة. غايلهوفر منذ عام 2002 وحتى عام 2006 طبيبة مشرفة مع الأستاذ. الدكتور. أيجنر في قسم جراحة الأورام في مستشفى Medias Klinik GmbH في رانسباخ-باومباخ. وأصبحت منذ عام 2006 طبيبة مشرفة بمستشفى Medias Klinikum GmbH & Co. KG في بورغ هاوزن على نهر  السالزاتخ.

كورنيليا أيجنر - حاصلة على دبلوم في علم الأحياء

Kornelia Aigner

درست كورنيليا أيجنر علم الأحياء في ريجنسبورج ودوسلدورف، وتركزت دراستها على المناعة والمعلوماتية البيولوجية. وفي معهد الفيزياء الحيوية في جامعة دوسلدورف، عملت كورنيليا على حساب تراكيب الحمض النووي الريبوزي غير المُشفرة.

 

وبصفتها باحثة علمية في مشفى Medias، فإنها تُخطط وتشرف على دراسات حول العلاج الكيميائي الإقليمي. ويتركز بحثها حول الحالة المناعية وبيئة مكروية الأورام أثناء العلاج.

 

علاوة على ذلك، فإنها مسؤولة عن إدارة قسم "الطب الشخصي"، وتقوم - بناء على طلب المرضى - بإجراء تحاليل الجينات للأورام الصلبة والتي يمكن أن تؤدي للوصول إلى العلاج في ظل الطفرات الموجودة الآن.

الدكتور.كارل إي شتاينباخ – رئيس قسم التخدير وعلاج الألم

يدير الدكتور.كارل شتاينباخ قسم التخذير وعلاج الألم. أكمل الطبيب المولود في كولونيا دراسته الطبية في جامعة رور في بوخوم وجامعة هامبورغ.

حصل في هامبورغ على "دبلوم طب المناطق الحارة والطفيليات" وحصل من جامعة رور على لقب "طبيب متخصص في التخدير" وعلى لقب إضافي وهو طبيب "العلاج الخاص للألم". خلال فترات إقامته المتنوعة في الخارج للتدريب في كل من إسرائيل والهند واسكتلندا وفرنسا وأمريكا الجنوبية قام بإثراء معرفته الواسعة في مجالات تخصصه. وقام بنشر عدة نشرات طبية عن موضوع علاج الألم.

دكتور طبيب هانز أولريش ماير - طبيب باطنية

دكتور ماير هو طبيب استشاري في قسم الأمراض الباطنية بمشفى Medias، وقد درس الطب في جامعة لودفيغ ماكسيميليان في ميونيخ وكذلك في جامعة بيير وماري كوري في باريس. وأما عن رسالة الدكتوراه، فقد حصل دكتور ماير على منحة دراسية من الهيئة الألمانية للتبادل الثقافي.

وله أنشطة طبية في عدة أماكن مختلفة، منها على سبيل المثال لا الحصر، مشفى ريشتس دير إيزار في ميونيخ ومشفى جامعة مونبلييه/ فرنسا (كمساعد للبروفيسور تشارلز ميون وللبروفيسور ستانلي شالدون) وكذلك في كلية الطب بهانوفر حيث إضافة الى نشره عدة أبحاث علمية، حصل دكتور ماير على الموافقة على عمله كطبيب مختص في الطب الباطني وأمراض الكلى. ويعمل دكتور ماير حالياً كمدير طبي لمركز الرعاية الطبية الخاص به وبزملائه في مدينة آلت أوتينج - بورجهاوسن.